اللفت هو دواء قبل أن يكون غذاء

 


يعد اللفت، من أفضل مرممات الدم، لما فيه من الأملاح المعدنية، وهو أحد النباتات التي تحوي على أكبر كميةٍ من الكالسيوم لبناء العظام، لبناء الأسنان، وهذا اللفت يقي من كثيرٍ من الأمراض بفضل كمية المغنزيوم التي يحتويها، فهو يقي كما يقول بعض الأطباء من الأورام السرطانية بفضل مادة المغنزيوم، وبفضل أزوته

فهو منقٍ للدم، ويحصن العضوية من الأمراض، والبوتاسيوم الذي في اللفت يجعل منه أحسن الخضار التي تجنِّب العضوية، تراكم الشحوم

أي أنه مذيب للشحوم في الدم، وفيه زرنيخ، والزرنيخ يسهم في تكوين الكريات البيض، والكريات الحمر، وهو غنيٌ بحامض الفوسفور، وحامض الفوسفور يغذِّي الخلية العصبية، فمن كان له عملٌ فكري، فاللفت يغذي دماغه وأعصابه .

أما أوراق اللفت غنيةٌ بالحديد والنحاس، وهذه تفيد في غذاء الدم، وغنية باليود، وهذه تفيد في الغدة الدرقية، وغنية بالفيتامين أ و ب و ث, ويسهِّل عصير اللفت تفتت حصيات الكلية، ومغليِّ اللفت يطهِّر المجاري التنفسية من الرشوحات، ويطهر الحلق والحلقوم، ويقي من الدمامل والخراجات والبثور الجلدية

ويستعمل اللفت كلصقاتٍ للجلد أيضاً .

لذلك يقول الأطباء: اعدل عن الدواء إلى الغذاء، ونوِّع في الغذاء، لا تقل: هذا لا أحبّه, كلُّ شيءٍ خلقه الله يجب أن تأكل منه، لأنك إذا أكلت من كل الخضراوات، فقد جمعت كل الأدوية، وأنت لا تشعر 


***********************


***********************


***********************

اللفت هو دواء قبل أن يكون غذاء
عاشق الأقصى

***********************


***********************

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent